قد حفظنا حسينا كقصيدة و كالصلاه عقيدة

.

2022-12-10
    و ما الحياة الدنيا الا متاع الغرور